هل الزوجة لها حق في البيت بعد الطلاق؟

هل الزوجة لها حق في البيت بعد الطلاق؟
إجابة هذا السؤال تتوقف وفقاً لحالة الطلاق نفسها، حيث توجد حالات لا يُحكم لها بأحقية البيت، أما نسبةً لأحقية البيت بالنسبة للزوجة فهو يتم في حالة إذا كان هناك أبناء. حيث ينص القانون على أحقية توفير مسكن للزوجة والأبناء،لكي يقيموا فيه وإذا لم يتوافر المسكن، فمن واجب الزوج إيجار مسكن لهم.

ما هي حقوق الزوجة على الزوج؟

فالزوجة تستحق على زوجها حقوقا مالية وهي المهر، والنفقة، وحقوقا غير مالية وهي أن لا يلحق بها ضررا، وأن يعدل بينها وبين ضرائرها إن تعددت الزوجات. والزوج يستحق على زوجته حق طاعتها له، وولاية تأديبها بالمعروف. وكل منهما يستحق على الآخر حق الإرث، وحرمة المصاهرة، وحل الاستمتاع، وحسن المعاشرة.

متى يكون الزواج الثاني حرام؟

أن الزوج لم يرتكب حرامًا بزواجه من ثانية، إنما الحرام يكون إذا مال إلى إحدى الزوجتين وترك الأخرى دون إعطائها حقوقها الشرعية، مشيرًا إلى أنه من الظلم.

متى يتم الزواج بعد الطلاق؟

والعدة الواجبة على المرأة بالانفصال هى ثلاثة أشهر إن كانت من طلاق وكانت المرأة لا تحيض، كمن تجاوزت سن الحيض وأصبحت من الآيسات، وإن كانت تحيض فعدتها ثلاث حيضات، أما إن كانت المرأة تعتد لوفاة زوجها فعدتها أربعة أشهر وعشرة أيام، وإن كانت المعتدة حاملًا فعدتها على الراجح ما بقى من مدة الحمل طالت أم قصرت، لقول الله تعالى: « …

هل عدة المطلقة ثلاث حيضات ام ثلاث شهور؟

فالمطلقة التي يمكن حيضها تعتد بثلاث حيضات بدليل قوله تعالى: وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ ثَلاَثَةَ قُرُوَءٍ {البقرة: 228}. وبناء على ذلك فإن كان الحيض قد نزل بعد الطلاق فعدتك ثلاث حيضات تحسب منها الحيضة الحاصلة بعد الطلاق مباشرة، فتخرجين من العدة بالطهر من الحيضة الثالثة بعد الطلاق.

متى لا يقع الطلاق الثالث؟

يرى جمهور الفقهاء أن الرجل إذا تكلم بكلام لا يعرف معناه فإنه لا يؤاخذ به، ولا يقع به طلاقه؛ لأنه لم يتوفر له قصد أو إرادة لمعنى الطلاق، ومثاله: أن يُلقن عربي لفظ طلاق صريح بلغة لا يعرفها فيتلفظ بها.