هل يجوز خلع الحجاب أمام ابن أخ الزوج؟

هل يجوز خلع الحجاب أمام ابن أخ الزوج؟
ابن أخت الزوج، وابن أخو الزوج، كلاهما ليسا من المحارم ، فهما أجنبيان عن المرأة تماما، بل وأخو الزوج كذلك ليس من المحارم ، بل هو معدود في الأجانب، فلا يجوز أن تكشف المرأة أمامهم أكثر من الوجه والكفين ، ويجب أن يكون لبسها أمامهم كما هو الحال في الشارع ، سميكا لا يصف، فضفاضا لا يحدد.

ما هو الممنوع في العدة؟

وروى أبو داود والنسائي عن أم سلمة: ” أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال للمتوفى عنها زوجها لا تلبس المعصفر من الثياب، ولا الممشقة، ولا الحلي، ولا تختضب، ولا تكتحل. “. وفي حديث آخر رواه أبو داود أنه صلى الله عليه وسلم قال لها: ” لا تمتشطي بالطيب ولا بالحناء فإنه خضاب .

ايه قرانيه عن العزاء؟

أ- قال تعالى: (كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ) سورة العنكبوت/ 57. ب- قال تعالى: (قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ) سورة السجدة/ 11.

ما حكم الزنا مع زوجة الاخ؟

الجواب: تقدَّم هذا، زوجة أخيك ليست بمحرمٍ لك، ولا زوجة عمك، ولا زوجة خالك، ولا زوجة ابن عمك، ليسوا محارم، وعليهم التَّحجب عنك، ولا تخلو بواحدةٍ منهن؛ لأنهن أجنبيات منك، لَسْنَ محارم.

هل يعرف الميت من الذي يدعو له؟

سؤال أجابت عنه لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، وجاء نص الجواب: “الذى يظهر لنا من خلال مراجعة أقوال أهل العلم فى هذا الشأن: أن المتوفى يعلم بمن يدعو له لأنه يصل إليه الثواب وينتفع به لذلك روى البيهقى والبزار من حديث أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله قال: “إن الله تبارك وتعالى ليرفع للرجل الدرجة فيقول: رب أنى لى …

من الذي يعزى في الميت؟

وتكون التعزية لجميع أقارب الميت من كبير وصغير ورجل وامرأة، إلا المرأة الشابة التي يخشى منها الفتنة، فإنه لا يعزيها إلا محارمها.